(0 item) - 0,00

عربة التسوق فارغة.

"المركز القومي للترجمة جسر للتواصل مع العالم"

"المركز القومي للترجمة جسر للتواصل مع العالم"

Arabic English

أحزان الإمبراطورية -النزعة العسكرية ، والسرية ، ونهاية الجمهورية

من الكتاب

أحزان الإمبراطورية -النزعة العسكرية ، والسرية ، ونهاية الجمهورية

كن أول من يبدي رأيا في هذا الكتاب

فى هذا الكتاب يرى البروفيسور تشالمرز جونسون ان فرض الهيمنة الأمريكية على العالم هو شكل جديد لإمبراطورية كونية تحيط العالم بنظام واسع النطاق من القواعد العسكرية المزودة بأحدث ما أنتجته آلة الحرب الأمريكية . ورغم انهيار الاتحاد السوفيتى زادت واشنطن . من وتيرة اعتمادها على الحلول العسكرية للمشكلات السياسية والاقتصادية. ويستعرض الكتاب كيف أن النزعة العسكرية الأمريكية تتلازم مع النزعة الإمبراطورية حتى أنه يصفهما بأنهما توأمان سياميان ملتصقان لايمكن الفصل بينهما. ويدلل على ذلك بالسلوك الإمبراطورى مثل خوض الحروب الانتقائية،والتدخل فى شئون الدول منذ عقود،والإطاحة بنظم حكم لاتستجيب للنزوات الإمبراطورية والعسكرية وفرض نظم عملية وديعة،وعسكرة الفضاء،والعمل الأحادى فى الشئون الدولية وانتهاك الدستور الأمريكى فى الشئون الداخلية وفرض عمليات التجسس والتصنت على المواطنين الأمريكيين، وغير ذلك.ويحذر المؤلف من أنه إذا استمرت الولايات المتحة فى توجهاتها،فإنها سوف تتعرض لمخاطر تهاوى الجمهورية الأمريكية والإفلاس وازدياد كراهية العالم لها والتروط فى حروب لاتتوقف وخسارة الديموقراطية والحقوق الدسترية ، وهى ما يسميها المؤلف جميعها "احزان الإمبراطورية".

Availability: متوفربالمخزون

36,00
او

التفاصيل

فى هذا الكتاب يرى البروفيسور تشالمرز جونسون ان فرض الهيمنة الأمريكية على العالم هو شكل جديد لإمبراطورية كونية تحيط العالم بنظام واسع النطاق من القواعد العسكرية المزودة بأحدث ما أنتجته آلة الحرب الأمريكية . ورغم انهيار الاتحاد السوفيتى زادت واشنطن . من وتيرة اعتمادها على الحلول العسكرية للمشكلات السياسية والاقتصادية. ويستعرض الكتاب كيف أن النزعة العسكرية الأمريكية تتلازم مع النزعة الإمبراطورية حتى أنه يصفهما بأنهما توأمان سياميان ملتصقان لايمكن الفصل بينهما. ويدلل على ذلك بالسلوك الإمبراطورى مثل خوض الحروب الانتقائية،والتدخل فى شئون الدول منذ عقود،والإطاحة بنظم حكم لاتستجيب للنزوات الإمبراطورية والعسكرية وفرض نظم عملية وديعة،وعسكرة الفضاء،والعمل الأحادى فى الشئون الدولية وانتهاك الدستور الأمريكى فى الشئون الداخلية وفرض عمليات التجسس والتصنت على المواطنين الأمريكيين، وغير ذلك.ويحذر المؤلف من أنه إذا استمرت الولايات المتحة فى توجهاتها،فإنها سوف تتعرض لمخاطر تهاوى الجمهورية الأمريكية والإفلاس وازدياد كراهية العالم لها والتروط فى حروب لاتتوقف وخسارة الديموقراطية والحقوق الدسترية ، وهى ما يسميها المؤلف جميعها "احزان الإمبراطورية".
المؤلف تشالمرز جونسون
المترجم صلاح عويس
اللغة الإنجليزية
الطبعة المتاحة NA
دار النشر المركز القومي للترجمة
سنة النشر 2011
سنة نشر الطبعة الثانية غير متاح
حجم الكتاب N/A
عدد الصفحات N/A
ISBN-10 not available
ISBN-13 not available

تستخدم مسافات للفصل بين العلامات. واحد استخدام علامات الاقتباس ( ') لعبارات.


كتابة رأيك

You're reviewing: أحزان الإمبراطورية -النزعة العسكرية ، والسرية ، ونهاية الجمهورية